انتظرى لا تشربى خميرة الخبز فقد تضرك اقتليها اولا

تعرفى على فائدة و اضرار الخميره ,

 


 


انتظري لا تشربي خميره الخبز فقد

تضرك اقتليها اولا

اهمية مشروب الخميرة له كثير من الفائد و تفيد الجسم اهتم بصحتك دائما

و بالتاكيد اقصد فتيات و متزوجات لاني شخصيا متزوجه بس عايشه دور

البنت،،،،

 


متخفيه يعني المهم فتيات كنت ابحث عن فائدة الخميره و وجدت

هذاالموضوع الذي لفت انتباهي بشده و قلت ضروري انقلة لكم باختصار و هو

يتحدث عن فائدة الخميره اولا و لكن…..

 


اقرؤا بعد لكن جيدا….

عجيبة من عجائب دنيا التغذيه

 


 


الخميره و سحر الثيامين تعلو الدهشة

وجوة محللي الأغذيه و هم ينظرون فنتائج تحليل الخميرة،

 


اذ يجدونها

تنطوي على سائر افراد عائلة فيتامينات ” ب ” العظيمة،

 


وبتركيزات عالية.

 


ان

هذه العائلة تشمل نحو اربعه عشر مركبا او اكثر.

 


وهي جميعا تذوب بالماء

تماما كما يذوب السكر او الملح،

 


ولا يدخر منها فالجسم اكثر مما تدخر

الماء،

 


ولذا تتطلب الصحة ان تقدم لها هذي المركبات جميع يوم.

 


ان اشهر افراد

هذه العائلة هو فيتامين ” ب1 ” المعروف بالثيامين Thiamin .

 


 


بالخميره .

 


.

يعالج التهاب الأعصاب يوصي خبراء التغذيه دوما بتناول الأغذيه الغنية

بالثيامين،

 


كلما تناول المرء مزيدا من الكربوهيدرات توسلا لتوفير الطاقة فى

الجسم و وقايه من تراكم حامض البيروفيك الذي ينذر بالتهاب الأعصاب.

الخميره و سلامة القلوب ان اول ما يتوجب العنايه فيه من اجل سلامة

وصحة القلوب هو تزويد الجسم بفيتامينات المجموعة “ب” و لا سيما النوع

“ب1” .

 


 


فإذا كنت صادق النيه فاحتفاظ قلبك بحيويتة فعليك ان تحرص منذ

اليوم على تزويد جسمك بمصدر طبيعي للثيامين،

 


مثل الخميره و لو بكميات

أكثر مما يلزم للجسم فإن ذلك الفيتامين يذوب بالماء و لهذا فالزائد منه يظهر

مع البول.

 


وينبغي ان تأخذ من الخميره مع جميع اكلة لأن حاجة الجسم

للثيامين تتجدد جميع يوم.

 


الخميره لهضم اوفق ان بوسع المرء ان يتجنب

اضطرابات الهضم بأخذ قدر و افر من فيتامينات المجموعة “ب” و بخاصة النوع

“ب1″ من مصدر فائق كخميره البيرة.

 


الخميره لصحة البشره و العيون منذ

زمن بعيد و الأطباء يستعملون الخميره بنجاح لعلاج الكثير من متاعب

البشره التي تعود الى النقص الحاد فالريبوفلافين.

 


ان قدرا و افرا من

الفيتامين يأخذة الفتي او الفتاة فمرحلة المراهقه من شأنة منع ظهور

الأكياس الدهنيه و البقع الجلديه فالوجوه.

 


وهكذا فإن الخميره تكون مفيدة

للغايه فلعلاج  حب الشباب و فالمحافظة على صحة البشره و الغشاء

المخاطي المبطن للأفواه.

 


هدئ اعصابك بالخميره لتثق ايها القارئ

الصديق انه يستحيل الحصول على الهدوء العصبي بغير تغذيه صحية و متزنة.

فإن التوتر الدائم و القلق العصبي الزائد،

 


انما هي علامات تدل فالغالب

علي ان جسمك يحتج بهذه الوسائل على سوء تغذيتة و عدم تزويدة بما

يلزمة باستمرار من فيتامينات الهدوء العصبي و الاسترخاء و لا سيما فيتامين

” ب6 ” المعروف بالبيريدوكسين Pyridoxin.

 


وهو الذي يوجد بوفره فى

الخميره حيث تحتوي ما ئه جرام منها على 2.47 ميللجرام فحين يوجد

في جميع من جنين القمح بتركيز لا يتجاوز 1.03،

 


الكبد 0.81،

 


اللحم 0.45،

البسله الجافة 0.4 ميللجرام .

 


 


ونضيف بأن للفيتامين مفعولا مهدئا لمراكز

القئ فالمخ.

 


ولأجل هذا فهو يوصف للحوامل فشهور الحمل الأولى

لوقف القئ المتكرر.

 


والحق ان من المفيد للغايه فمثل هذي الحالات تناول

خميره البيره الأغني فالبيريدوكسين فهي الأفضل من اقراص الفيتامينات

لأن زياده جرعاتها ربما تحدث اضطرابات الجهاز العصبي المركزي بدلا من ان

تعالج حالة الاكتئاب و التوتر العصبي .

 


 


عالجوا الأنيميا بالخميره لا تعالج

أنيميا نقص الحديد بتناول مقويات مغذيه تحتوي على عنصر الحديد فحسب

بل لابد ايضا من تزويد الجسم بقدر و افر من فيتامين الريبوفلافين اواحد

مصادرة الطبيعية كالخميره البيرة.

 


هذا لأن نقص الفيتامين فالوجبة

الغذائية من شأنة خفض معدل الإفاده من الحديد الذي يتوافر فالغذاء.

ثلاثي الخميره ضد الشيب لن يصبح لك شعر جميل،

 


قوى،

 


لامع و لن

تحتفظ بلونة الطبيعي ما حييت اذا لم تمنح جسمك فكل يوم عناصر

التغذيه الضرورية.

 


ومن العلماء من يعلنون بصفه قاطعه ان جميع شعرة بيضاء

في العالم كله،

 


الاسباب =فيها نقص فعناصر التغذية.

 


فلا اسباب لضعف

الشعر و لا اسباب للشيب اصلا غير هذا النقص.

 


ان بوسع ذلك الثلاثي ا

لعجيب الى جانب اليود و النحاس و الحديد ان ينشط نمو الشعر جميع التنشيط

فيساعدة على استعاده لونة الطبيعى.

 


فإذا كنت ترغب جادا فان تحتفظ

بلون شعرك الأصلي على طول الأيام فعليك بأخذ خميره البيره جميع يوم قبل

كل و جبه طعام.

 


انك بتناول الخميره تتغلب على الضعف الذي يحدثة نقص

ثلاثي الفيتامينات المضاد للشيب .

 


 


اوقفوا زحف الشيخوخه فمؤلفه

القيم “بيولوجيه الشيخوخة” يقول الباحث الطبي الروماني “بارخون” ” كان

هنالك شقيقتان 66،

 


70 عاما تبدو عليهما مظاهر الشيخوخه بصورة ملفتة

للانتباة كانت التجاعيد تغطي و جهيهما،

 


كما كان من السهل ملاحظه اختفاء

الطبقه الدهنيه للوجنات،

 


ولكن بعد فتره من الزمن عاودا زيارتي فى

المستشفي فلم اعرفهما بل اني اصبت بالذهول لمظاهر الشباب و الحيوية

التي كانت تبدو عليهما،

 


وببحث حالتهما عرفت انهما تناولتا طوال هذه

الفتره خميره البيره التي حصلا عليها من مصنع البيره القريب”.

 


ان كهذه

الملاحظه و غيرها استرعت انتباة باحثي الشيخوخه و دفعت العديدين منهم

للبحث عن السر الذي تنطوي عليه الخميره و خرجوا من البحث بحقيقة

تقول بقدره الخميره على مواجهه زحف الشيخوخة.

 


ولهذا الاسباب =و جدنا

الباحثين فمعهد امراض الشيخوخه فرومانيا يصفون الخميره لعلاج

مظاهر الشيخوخه باستخدامها يوميا فالغذاء و وجدنا سواهم من

المعالجين فكافه الأنحاء ينصحون فيها الجميع لإبطاء سير العمر نحو

الشيخوخة.

 


والحق ان الخميره يجب ان تكون اجباريه لكل شخص مسن

لأنها تقدم له العناصر التي تنقصة عديدا لاسيما فيتامينات المجموعة ” ب ”

بكاملها ،

 


 


كما انها تصلح حالتة بشكل لا ممكن تصورة .

 


 


اهي تحمي من ا

لأورام

 


 


يحذرنا حائز جائزه نوبل ” اتو و اربورج ” من نقص الريبوفلافين و حمض

النيكوتينيك،

 


وحمض البانتوثنيك.

 


فعندة ان ذلك الثلاثي يصبح فريقا قويا

لحماية الأبدان من خطر السرطان.

 


فثمه نظريه تقول بأن من سبب الإصابة

بهذا الداء،

 


تدني الأكسجين المتاح للخلايا،

 


فالخلايا التي ينقص الأكسجين

الواصل اليها الى 35 تضطر حتي تحافظ على بقائها الى سلوك اليه شاذة

لإطلاق الطاقة.

 


فبدلا من حصولها على الطاقة من عملية التمثيل الغذائى،

تعمد الى تخمير السكريات.

 


وهذا مما يعجل بظهور الأورام،

 


ومما يستطاب

ذكرة ان ذلك الثلاثي يعمل داخل الخلايا،

 


كمساعدات مهمه لإنزيمات

التنفس.

 


وبتعبير افصح نقول ان الخلايا التي تصاب فجأه بالجنون انما هى

في الواقع خلايا محرومه من نوع او اكثر من هذي الفيتامينات و لأجل ذلك

تصبح عاجزه عن التنفس السليم .

 


 


لقد اجري باحثون دراسات معملية

أظهرت ان لهذه الفيتامينات قدره مدهشه على مقاومه الإصابه بالسرطان،

فعندما اضاف الباحثون قدرا مناسبا منها الى مزارع خلويه اصابها الجنون

هدأت الخلايا و استكانت و استعادت ايقاع تكاثرها الطبيعى.

 


فهذا كشف

مثير،

 


ولكن الأكثر اثاره هو ما توصل الية مؤخرا الباحثون فمشروع الجينوم

البشري حين كشفوا لأول مره عن دور حامض الفوليك فالوقايه من

السرطان.

 


فقد عرفوا ان اليه تخليق القواعد الأزوتيه التي يتركب منها

الحمض النووي تستوجب توافر المزيد من حامض الفوليك الذي يضطلع

بمهمه نقل ذره كربون واحده من مركب الى اخر.

 


حديث الخميره و الشرايين

: “تصلب الشرايين”،

 


كالعهد فيه دائما من اشد امراض الإنسان اثاره و غموضا

علي الإطلاق.

 


وقد مضي عليه الآن وقت طويل و هو يسبب للعلماء صداعا

منتظما.

 


ثمه من الباحثين من يؤكد على ان نقص فيتامين الكولين يعد سببا

مهما للإصابه بتصلب الشرايين.

 


فالكولين يساعد الكبد و الحويصله المرارية

علي اتمام هضم و استهلاك دهون الاكل لئلا تتراكم فالأبدان.

 


ولأن

الكولين لا يمثل بدون وجود الاينوز يتول فقد اصبح القول الصحيح هو ان

نقص هذين الفيتامينين،

 


هو من الأسباب التي تدفع الى تصلب الشرايين.

وتدل ابحاث العالم الطبي ” موريسون ” على ان توفير هذي الفيتامينات فى

الغذاء اليومي يؤدي الى زوال الكوليسترول تدريجيا من داخل الشرايين حتى

أنها تعود الى سعتها و مرونتها،

 


كما يعود الضغط الدموي الى منسوبة

الطبيعى.

 


ضد الشرود و النسيان ربما يدل الشرود و كثرة النسيان و قلة

التركيز العقلي على وجود عيب او نقص فنظام تغذيه الإنسان.

 


لقد لوحظ

أن الأفراد الذين يشح فطعامهم فيتامينات من امثال الثيامين و حمض

النيكوتينك يصبح تفكيرهم بطيئا و غامضا و يجدوا صعوبه فاسترجاع

ذكرياتهم.

 


ثمه اختبارات اجريت على بعض المتطوعين فمستشفى

بفيلادلفيا لتقدير ذاكرتهم و وضوح تفكيرهم.

 


اجريت الاختبارات قبل و بعد

إعطاء المتطوعين اقراص فيتامينات المجموعة “ب” بعدها كررت الاختبارات بعد

إثراء و جبات المستشفي بمصادر طبيعية للفيتامينات كخميره البيرة.

 


اظهرت

كافه الاختبارات حدوث تحسن كبير لدي كل الأفراد من حيث و ضوح

التفكير و الذاكره بعد ان اخذوا الأقراص.

 


وكان التحسن اكبر و أظهر بعد ان

تناولوا الخميره كمصدر طبيعي للفيتامينات.

 


وقد دلت دراسات الباحثين على

أن بوسع فيتامين حمض النيكوتينك توسيع اوعيه الدماغ الدمويه مما يتيح

للدماغ ترويه غذائية اغزر على نحو يحسن من المدارك العقليه و يعيد الذاكرة

نيره نشيطة.

 


فهل بوسع اي شخص يشكو من ثغرات فذاكرتة و غموض

في تفكيرة ان ينسي ان يأخذ جميع يوم قدرا مناسبا من الخميره

 


 


الخميرة

لطفلك كذلك عندما يفحص الطبيب طفلك و يقرر انه سيئ التغذيه فهو يقصد

وفقا لتقديرة ان انسجه الطفل لم تستكمل حاجاتها من عناصر الغذاء.

 


وقد

يصبح الاسباب =فذلك ان الغذاء الذي يأكلة الطفل لا يمدة بعناصر الغذاء

الضرورية بكميات كافية.

 


او لأن جسمة لسبب ما ليس لدية القدره على

الإفاده مما يأخذ من عناصر الغذاء.

 


ولعل من اكبر الأخطاء التي يرتكبها الآباء

في تغذيه اطفالهم هو تجاهلهم فيتامينات المجموعة “ب” مع ان الكميات

الكافيه منها عدا اثارتها شهيه الطفل فهي تعينة على هضم ما يأخذ من

طعام و تحمية من مخاطر الخروج الكسول للفضلات كما تقية من شرور

الاكزيما و التهابات الجلود،

 


فضلا عن انها تمنحة فرصه اكبر لنوم هادئ عميق.

منذ بضع سنوات اجري باحثو التغذيه العلاجيه تجربه بسيطة و محكمه فى

الوقت نفسة على ثلاثمائه و خمسين طفل.

 


اذ اعطوا جميع واحد منهم قدر

ملعقه صغار من مسحوق الخميره فكل يوم منذ كان عمر الطفل

أسبوعين حتي بلغ العام.

 


وبدهشه بالغه لاحظ الباحثون ان الأطفال تمتعوا

بشهيه منتظمة،

 


ولم يعانوا طوال التجربه من اي مغص او تقيؤ،

 


او اكزيما،

 


او

نحو هذا من الاضطرابات الصحية التي تشيع بين اندادهم من الأطفال الذين

لم يعطوا اي قدر من الخميرة.

 


وكانت هذي نتيجة مثيره شجعت الباحثين

علي التوصيه بزياده كميه الخميره التي يأخذها الأطفال ابتداء من الشهر

الثامن عشر الى معلقه كبار فكل يوم.

 


صديقه مرضي السكر ثمة

صفه تميز الخميره عن معظم نوعيات الاكل هي احتواؤها على مركب حيوى

يدعي ” عامل تحمل الجلوكوز ” Glucose Tolerance Factor GTF .

 


 


وهو

مركب عضوي ينطوي اضافه الى النياسين و حامض الجلوتاميك،

والسيستين،

 


والجليسين،

 


علي عنصر معدني ذي شأن فالحماية من

خطر داء السكر اللعين هو عنصر الكروميوم Chromium .

 


 


ان الفريق البحثي ا

لذي يقودة “شرويدر” حينما عكف على اطعام الفئران المعملية اطعمة

خاليه من الكروميوم على مدار ثمانيه شهور،

 


وجد ان 80 من الفئران

سقطوا فريسه لداء السكر على نحو خطير.

 


ووفقا لرأي الباحثين فإن

الأنسولين لا يصبح فعالا الا اذا ترافق مع كميات من الكروميوم.

 


وعندهم ان

ارتفاع نسبة السكر فدماء البعض ربما لا يعود الى نقص فهرمون

الأنسولين بقدر ما يعود الى عدم استجابه الجسم للأنسولين الموجود

بسبب الضعف الطارئ فنشاط مستقبلات الأنسولين.

 


وها هنا يبرز دور

عنصر الكروميوم فالجسم فهذا العنصر هو الذي يضطلع بمهمه تنشيط

مجموعة الإنزيمات التي تساعد الأنسولين فعملة اثناء  احتراق

الجلوكوز،

 


ولكن دعنا نفصل الحديث: فقد عرف الباحثون ان الصورة النشيطة

فسيولوجيا للكروميوم أعني مركب GTF هي التي تعين على نقل و اتصال

الأنسولين مع مواقع استقبالة على الأغشيه الخلوية،

 


مما ييسر ادخال

الجلوكوز الى الخلايا،

 


كما انها تساعد على ايضة داخلها—— لكن الخميرة

الغذائية حيه ام ميته

 


 


منذ وقت قريب اذاع باحثون فجامعة

ويسكنسون ان الأشخاص الذين يتناولون يوميا و بانتظام مقدارا و افرا من

خميره الخباز الحيه الطازجه لكي يتزودوا بمقادير من عناصر التغذية

والفيتامينات لا يحصلون على شئ،

 


بل انهم ربما يفقدون مقدارا من

الفيتامينات التي حصلوا عليها من طعامهم اليومى.

 


ماذا

 


 


اهذا صحيح

 


نعم هذي هي الحقيقة التي لا نفتا نذكرها بين الحين و الحين،

 


ولكن

العديدين لسوء الحظ ما زالوا عنها غافلين.

 


وأنت تسأل باستغراب: و ما معنى

هذا

 


 


ينبغي ان نعلم ان الخميره تنتج فالصناعه على صور متعدده منها

ما ينتج فصورة خلايا حيه تعرف بالخميره النشطه Active yeast،

 


ومنها ما

ينتج فصورة خلايا ميته تعرف بالخميره غير النشطه Inactive yeast .

 


ولهذا فإننا نجد بالأسواق خميره حيه مضغوطه فيها نحو 30 مواد صلبة،

وهي تستخدم لغرض الرفع فصناعه الخبز.

 


ونجد خميره حيه مجففه بها

نحو 92 مواد صلبة،

 


وهي تستخدم فالرفع ايضا.

 


ولكننا نجد كذلك

خميره غير حيه مجففة.

 


وهذه هي الخميره الغذائية)،

 


التي تصلح فى

التغذيه كمصدر للبروتينات و العناصر المعدنيه و الفيتامينات.

 


وتنتج خميرة

التغذيه تلك بكيفية مشابهه لإنتاج خميره الخباز على ان يجفف الناتج الى

مسحوق على درجه حراره عاليه تكفي لقتل الخلايا الحية.

 


وإذ تموت خلايا

الخميرة،

 


وتفقد حيويتها تغدو منتجا غذائيا رفيع القيمه و مدهشا الى حد

كبير.

 


ولكن ما بال الخميره الحية،

 


ولم لا تصلح للتغذية؟،

 


وأين تكمن

مشكلتها المعقدة

 


،

 


وهل هي حقا تكمن فمراره طعمها كما يدعى

بعض المنتجين

 


الواقع ان طعم خميره البيره المر ليس ابدا هو بيت =القصيد،

ولو كانت هذي هي المشكلة لهان الأمر،

 


فإن من الممكن التغلب على

الطعم المر بمجرد اذابه الخميره فكوب لبن دافئ و أخذها مع الحليب.

ولكن هنالك مشكلات تغذويه و فسيولوجيه كثيره تحول دون افاده الجسم

من الخميره الحية.

 


فالخميره الحيه لا تصلح للتغذيه لأن بوسعها القيام

بتحليل السكريات و إنتاج قدر و افر من غاز ثاني اكسيد الكربون الذي يسبب

لدي الآكل ارتباكات معويه و اضطرابات.

 


وهي لا تصلح للتغذيه لأنها تستطيع

التغلب على بكتيريا الهضم الضرورية فالأمعاء و تعطيل عملها.

 


ولا تصلح

للتغذيه لأنها تقبض على الفيتامينات التي ينطوي عليه جرمها،

 


ولا تعطى

آكلها اي قدر منها.

 


بل انها تأخذ فداخلها مقدارا من الفيتامينات التى

حصل عليها الآكل من اطعمة =ثانية =غيرها ذلك كله صحيح،

 


ولكن اذا قتلت

خلايا الخميره بالحراره العاليه او بأي من طرق القتل المعروفة للباحثين ثم

جففت فإنها تفقد قدرتها على المراوغه تماما و تصبح فطرفه عين غذاء

طيبا ثمينا يغذيك اكثر من جميع الأطعمه التي تشتريها،

 


بل انها تغدو عجيبة

من عجائب دنيا التغذيه و بلسما يفيد جميع مريض.

 


فما احوجنا لإدخال تلكم

العجيبة الغذائية الشافيه فنظامنا الغذائي فكل يوم و باستمرار،

 


ما

أشرقت علينا الشمس.

 

انتظري لا تشربي خميره الخبز فقد تضرك اقتليها اولا

انتظري لا تشربي خميره الخبز فقد تضرك اقتليها اولا


117 مشاهدة

انتظرى لا تشربى خميرة الخبز فقد تضرك اقتليها اولا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.